الثلاثاء، أكتوبر 25

الفساد في الشركة المصرية للحوم والدواجن






تم انشاء الشركة المصرية للحوم والدواجن والتوريدات الغذائية عقب حرب اكتوبر عام 1975 م ومن مجرد ذكر الاسم نستطيع التعرف علي انشطة الشركة حيث كانت تعمل بكامل طاقتها في بيع وشراء اللحوم الحية والمجمدة  والمصنعة بايدي مصرية علي اعلي مستوي من المهارة في مصنعيعا البموجودين بالبساتين والوايلي هذا الي جانب عمل الشركة في مجال الدواجنوالاغذية الاخري وكافة التوريدات الغذائية وكانت تقدم اعلي مستوي من الخدمة بأقل تكلفة للمواطن البسيط تحت مظلة من الدعم الحكومي  بهدف الحد من غلاء الاسعار ومقاومة جشع التجار وبعد رفع الدعم عنها اصبحت الشركة كورقة في مهب الريح يتلاعب بها التجار الذين دوما ماحاربتهم الشركة ووقفت حائلا امام اطماعهم .
اصبحوا الان هم المتحكمين ولم يقف الامر عند ذلك بل تعداه وامتد الامر الي الشركة القابضة للصناعات الغذائية التي تتبعها الشركة حيث اصبحت سياساتها مشبوهة سواء بفرض قيود علي سياسات الشركة بحيث تصبح عاجزة عن أداء مهامها او باختيار قيادات فاشلة تتعمد الاتجار بكل ما يساهم في خسائر فادحة للشركة . ولا نعلم لماذا يحدث ذلك كله او لمصلحه من ؟
اصبحت الشركة في الاحتضار الاخير وهو مادفع عمالها وموظفيها الي التظاهر ليس من اجل زيادة رواتبهم ولكن من اجل ان يعملوا وتعود الشركة الي مكانتها السابقة ووضعها الطبيعي خاصة اننا مقبلون علي عيد الاضحي المبارك ولا نردي اي بوادر أمل قد توحي بالخير فهل من مجيب من المسؤولين الشرفاء لانقاذ الشركة وانقاذ الشعب من سياسة التجويع والغلاء ملحوظة المجزر الالي بالقاهرة هو المجزر الذي كان يوزع اللحوم علي المجمعات الاستهلاكية باسعار تتراوح بين 20الي 35 جنية في الوقت الذي تباع فيه خارج المجمعات ب60 جنيه و70 جنيه لم يتم ذبح عجل او خروف واحد في المجزر الالي منذ اكثر من 5 سنوات 
هناك ثلالثة شخصيات يتحدث العاملون في الشركة عن صلتهم بتدهور حالتها وهم لطفي منصور ورشيد محمد رشيد وجمال مبارك حيث كان يتم استيراد اللحوم لباسم الشركة او الحيوانات ولكنها تذبح بالمجزر الالي الخاص بهم في العين السخنة وبدلا من توزيعها علي المجمعات تباع الي المطاعم الفاخرة والفنادق بسعر 70 جنيه للكيلو في الوقت الذي لا يجد فيه ابناء الطبقة الفقيرة ثمن كيلو اللحم الذي يباع الي الفنادق ويحرموا من حقهم في معيشة كريمة


ارجو النشر لمعرفة من وراء سياسة حرمان الطبقة الفقيرة من حقها بسعر ارخص للطعام ومن وراء تدمير مصانع وشركات الوطن وتشريد العمال وتعطيل الانتاج

نقلاً عن : Said Moataz

هناك 12 تعليقًا:

  1. الشركة بايظة رئيسة القطاع المالي فاشلةوو الموظفين اتخنقوا منها انا واحدة منهم وسيبت الشركة بسببهاواصلا مفيش شغل

    ردحذف
  2. مع ويبكس نقدم وسائل تسويقية هادفة تصل بموقعك للوصول الى الصفحات الاولى بمحركات البحث
    تجدوا لدينا كافة خدمات التسويق المتكاملة , التسويق الكترونى, وساطة تجارية , تصميم وتطوير المواقع, اشهار المواقع
    مع تحيات
    شركة ويبكس لخدمات التسويق المتكاملة
    http://www.whipixemarketing.com 00201000250135

    ردحذف