السبت، فبراير 28

ما يغيب عن شباب 6 ابريل وغيرهم

ما يغيب عن شباب 6 ابريل وغيرهم

قبل ان يظن البعض اني سأتحدث من منطلق الناصح الفالح أحب ان أوضح ان ما سأقوله ما هو الا محاولة لتوضيح اظن أنه يغيب عن معظم حركة شباب 6 ابريل ، فبعد 6 ابريل الماضي وتحديداً بعد المؤتمر التأسيسي للحركة وقعت الحركة بين قوسي الحيرة ، قامت الحركة خلال هذة الفترة بعدد من الفاعليات منها الفاعليات المشتركة ومنها الفاعليات التي نُظمت بمبادرات من الحركة ، لكن في الفترة الأخيرة بدأت الحركة في فقدان بريقها ونشاطها ، ذلك بسبب عدد من العوامل أدت إلى ذلك فقدان الحركة لبريقها وقوتها التي بدأت بها ..

كلنا يعلم كيف نشأت حركة شباب 6 ابريل ، فعندما خرجت أول دعوة من عمال الغزل والنسيج بالمحلة الكبرة للإضراب العام تضامناً مع اضرابهم ، واحتجاجاً على الغلاء وتدني الأجور استجاب للدعوة بعض القوى السياسية من أولها حزب العمل وهذة حقيقة لا ينكرها أحد ، ثم بعده قام بعض النشطاء بتبادل الدعوة عبر المجموعات البريدية ، وآخيراً كان للفيس بوك نصيب الأسد بعد ما قام عدد من النشطاء بإنشاء مجموعة للدعوة للإضراب العام عبر هذا الموقع ، استجاب عدد كبير من الشباب بالفعل وانضموا الى المجموعة الداعية للإضراب ..

وبعد الإضراب مباشرة بدأ عدد من رواد هذة المجموعة - والتي كان لمعظمهم نشاط على الأرض بالفعل – في تجميع أنفسهم لينشأ كيان جديد أسمه حركة شباب 6 ابريل في الوقت التي كانت الساحة السياسية فارغة من اي كيان شبابي مجمع للشباب من مختلف التيارات ، وهذا بعد توقف نشاط حركة شباب من اجل التغيير الذراع الشبابي لكفاية ، بدأ ظهور حركة شباب 6 ابريل رسمياً في مؤتمرها التأسيسي يوم 28 يونيو 2008 ، وبذلك يكون الإعلان الرسمي لميلاد حركة شبابية جديدة لتكمل المسيرة بعد شباب من أجل التغيير ، وتجمع فيها شباب كل التيارات المختلفة ومن ليسو بأصحاب تيار معين لتعبر عن الشباب الناشط كله ..

لما سبق فإن حركة شباب 6 ابريل الآن هي الحركة التي تمثل كل الشباب المصري سواء أعلن تأييده لها وأنه أحد أعضائها أم لا ، لأن بإختصار الجميع في مركب واحد ضد مبارك وعصابته سواء اتفقنا او اختلفنا فالعدو واحد مبارك وعصابته ، وأيضاً لأننا في مصر لم نصل لدرجة الديمقراطية والتعددية التي تستدعي إنشاء أكثر من حركة منافسة لأن ببساطة مبارك وعصابته وأمنه استطاعوا إزالة مفهوم الديمقراطية نهائياً ومحوه من مصر ، وهذا يحتم على حركة شباب 6 ابريل ان لا تنغلق على نفسها بإعتبارها كياناً منافساً سواء للأحزاب أو للقوى الأخرى فهي في الأصل حركة نشأت من نسيج شبابي مكون من تيارات مختلفة الى جانب التيار المستقل الذي لا ينتمي لهذا او ذاك ، فلا يُعقل ولا يصح نهائياً ان تكون الحركة منافسة او منغلقة على نفسها ، أي ان أي نشاط او فعل تقوم به الحركة يعبر عن الشباب الناشط كله ولا يجوز فصله بأي طريقة عن باقي الشباب لأن كما قلت لا يوجد غيرها تعبر عن الشباب ، ولأن كلنا في مركب واحد ضد عدو واحد مما يحتم على الجميع التوحد مع الإحتفاظ بالإختلافات ..

ومما سبق يحتم علينا أمرين في غاية الأهمية احداهما من القوى السياسية بمختلف تياراتها واحزابها ، والآخر من المجموعة القائمة على حركة شباب 6 ابريل

ما يتعلق بالقوى السياسية :

على جميع القوى السياسية ألا تتعامل مع كيان شباب 6 ابريل بتحفظ وحسابها على أنها منافس لهم ، يجب تكسير هذا الحاجز ، ويجب على هذة القوى دعم هذة الحركة الشبابية التي من المؤكد انها تتحدث بلسان حال كافة الشباب لأنها تتكون من تيارات مختلفه ، فلا يجب ان يعاملها حزب من الأحزاب او حركة من الحركات على أنها كيان منفصل يتعامل معه بحدة وجمود ، ولا على أنها كيان منفصل و بيئة خصبة للإفتراس وكسب أعضاء جدد منه دون الحفاظ على الكيان ، فلا أحد ضد إستقطاب وتسيس الأفراد لكن بشرط ألا يكون هذا على حساب الحركة او الكيان القائم وبشرط ان يكون مجرد عرض أفكار فقط وعلى الفرد الحرية في اعتناق هذة الأفكار ام لا ، يجب على الحركات السابقة التي تمتلك الخبرة ولسبب أو لآخر نشاطها قل مثل كفاية ان تنقل هذة الخبرة لهذا التجمع الشبابي وأقصد نقل كامل وليس مجرد إثبات موقف فقط ، الخلاصة يجب دعم هذا الكيان من كل ذي خبرة حتى لا تكونوا معول هدم ومُحبط ويجب دعم ما قامت على اساسه الحركة وهو الإضراب العام لأن فيه الخلاص ..

اما ما يتعلق بشباب 6 ابريل :

في المقابل على حركة شباب 6 ابريل أيضاً بعض ما يجب ان يفعلوه ، فكما قلت وأكرر ان الحركة ليست حركة تعبر عن أعضائها فقط أو منافسة للأحزاب او أي من القوى السياسية الموجودة بل هي الحركة التي من المفترض ان تعبر عن كل الشباب مسيس وغير مسيس ومجمعة للجميع أي بمثابة رأس الحربة ، لذلك يجب على الحركة أن لا تنغلق على نفسها وتكون منفتحة أكثر من ذلك ، وايضاً يجب على الحركة التخلي عن نظرية المؤامرة التي تتعامل بها مع كل انتقاد يوجه لها لذا فلابد ان يعرف الجميع الفرق بين النقد والهجوم فالهجوم يبدأ بسب ولعن ، اما النقد فيكون بادئ في معظم الأحيان بتساؤل عن المبررات او الأسباب للشيئ المختلف حوله ، وعندما يهمل هذا النقد فطبيعي ان يتحول الى هجوم إذا لم يلتفت الطرف الآخر الى النقد او الإستفسار او حتى الرد بالمنطق على ما ينتقده الآخر ، وايضاً لابد ان تقوم الحركة بدور المبتكر دائماً وتعمل على ابتكار وسائل مقاومة وأقول مقاومة لا احتجاج لأن شتان بين المقاومة والإحتجاج ، وتجمع عليها باقي القوى التي من المفترض ان تمثلها الحركة التي كما قلنا ان دورها كرأس الحربة لا كيان منفصل ، وأيضاً يجب ان تتمسك الحركة بثوابتها التي نشات عليها فلا يصح ابداً ان تعلن الحركة انها مع الإضراب في بدايتها ثم يتراجع السقف الى الإحتجاج ثم يعود مرة أخرى الى الإضراب ، ومن الضروري والمهم أن تقوم الحركة بالعمل والتنسيق مع جميع القوى على تفعيل الإضراب العام ولا تقوم بالإنفراد به وحدها فهي بدون القوى الأخرى لا تستطيع فعل شيئ وكذلك القوى الأخرى لا تستطيع فعل شيئ بدون الحركة التي بمثابة الوعاء الذي يجمعهم ..

وأخيراً ارجو ان يهتم الجميع بهذة الرسالة الموجهة للجميع سواء ممن وجهت لهم الحديث ( قوى سياسية متعددة ، وشباب 6 ابريل ) او باقي الشباب الذي لا ينتمي لا لهذا ولا للآخر ، فجميعنا في مركب واحد ولا يصح ابداً ان ينفرد أحد بالقرار ، لا يظن احدانا أننا منفصلين بل كلانا ورغم اختلافتنا وخلافتنا كيان واحد او هذا ما يجب أن يكون ، فلا يقوم أحد بفاعلية منفرداً بها دون تنسيق مع الجميع او الإستماع للبقية ، وليعلم الجميع ان خطأ اي فصيل منا او فريق يحسب على الجميع ، وليعلم الجميع اننا جميعاً في مركب واحد ويجب ان نتعاون ونستمع الى بعض حتى لا تغرق المركب ونغرق جميعاً ..

والله الموفق

هناك 3 تعليقات:

  1. بصراحة التدوينة كلها تتخطى قدراتى التقييمية, فلست متابع جيد للأمور, و لكنى مهتم جدابالجزء الأخير منهااللى شددت فيه على أن الجميع بمركب واحدو ليسوا متنافسين و عليهم ( الجميع ) أن يقوموا بالتنسيق معا و التعاون فى الفعاليات المختلفة

    و متهيأ لى إن سير الأمور بعكس ذلك هو مجرد شىء عبسى

    تحياتى

    ردحذف
  2. استاذ ششتاوى
    احبابك وزملائك بمنتدى كفاية يسئلون عنك
    فلا تبخل علينا بأضافة كتاباتك ومقالاتك على المنتدى
    ومن فضلك يا ريت تضع رابط للمنتدى على مدونتك من أجل الأنتشار وتعريف الناس بها
    وتقبل تحياتى
    زميلك بالمنتدى
    على الزيبق

    ردحذف
  3. يا راجل والله دول شوية عيال لاسعين زى ما قال الأستاذ رفعت السعيديمكن يكون الوحيد المحترم فيهم واللى واخد الأمور جد هو محمد عبدالعزيز غير كده دول شوية هلافيت لو ملائوش البنات معاهم كله يروح بيته عاوز تعرفهم صح اسأل كل واح فى بيته وأسرته وضعه ازاى هتلاقيه زفت ومنيل بستين نيلة ومفيش اى نوع من أنواع الثقة بينهم كل واحد عامل فيهم زعيم المهم انت معاهم ولا عليهم ولا انت بعيد وقاعد تنقد من بعيد .

    ردحذف