الأحد، سبتمبر 28

بلاغ للشعب المصري‏

هذة التدوينة عبارة عن رسالة وصلتني على بريدي الإلكتروني بعنوان بلاغ الى الشعب المصري ونظراً لأهمية هذة الرسالة والفيديو المرفق بها ، وايضاً حتى اكون قد أديت الأمانة فقررت ان انشر لكم الرسالة كما جائتني لما

اللهم ألعن نظام مبارك وكل من يحميه او يتستر عليه

بلاغ للشعب المصري




بلاغ إلي الشعب المصري , بلاغ إلي كل المسلمين وإلي كل أحرار العالم. شهدت مدينة الأسكندريه حلقة جديده من مسلسل القهر والإرهاب الذي يتعرض له الشعب المصري منذ عقود ولم يكن عنف وقهر الحكومه موجها ضد جماعة تحاول قلب نظام الحكم أو تتحدي سلطة الدوله بل كان كل هذا القهر موجها ضد أباء وأمهات حاولو أن يقدمو لأطفالهم تعليما جيدا وهو ما فشلت الحكومه المصريه في تقديمه لأطفال المصريين لم تكتفي الحكومه بإغلاق مدرسة الجزيره الإسلاميه عنوة مخالفة كل أحكام القضاء التي صدرت لصالح المدرسه والقائمين عليها بل تعدي طغيانهم إلي حد إعتقال وتعذيب أولياء أمور الطلبه وبلغت المأساه قمتها عندما أدي التعذيب والركل بالأحذيه في منطقة الرقبه إلي إصابة المواطن حماده عبد اللطيف بشلل رباعي يرقد علي إثره في إحدي مستشفيات مدينة الأسكندريه بلا حراك مخلفا وراءه زوجة وأطفالا صغارا في العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم إن تتابع جرائم ضباط الشرطه المصريه في حق مواطنينا يضعنا في مربع المسؤليه إن كنا مازلنا نعتبر أنفسنا مصريين وبشرا وأحرار إن الصمت علي مثل هذه الجرائم يضع كل منا في طابور ينتهي حتما إلي الإهانه والتعرض للضرب إن ما تعرضت له سيدات فاضلات في قسم شرطة الدخيله من سب وقذف من ضباط شرطه مصريين وسماعهن لكلمات وقحه من طواغيت لا قلب لهم ولا عقل لهو نذير شوؤم علي أن هذه الأمه تتعرض لمزيد ومزيد من الإزلال للتأكد من هذه الواقعه شاهد هذا الفيديو

إن أضعف الإيمان في مواجهة سلطة نظام فاسد هي أن نصرخ في وجهه بأعلي صوت حتي تتوقف مثل هذه المهازل لذا أرجو من حضراتكم التفاعل مع هذه القضيه بإبلاغ الخبر لكل من تعرف كتابة أو شفاهة ليعلم الذين ظلمو أي منقلب ينقلبون

هناك تعليقان (2):

  1. هذا النظام فقد توازنه فبدلا من اطفاء النار التي تشتعل بالشارع المصري من كل جرائمهم يضعوا المزيد من البنزين بالنار ليعجلوا بنهايتهم المحتومه
    وانظروا لكل تعليقات المراقبين الاجانب
    الذين يتوقعوا سقوط هذا النظام

    ردحذف
  2. للاسف لن يسقط هذا النظام طالما استمرينا على هذا السكوت فلا يكفى أن يعبر عن الشعب بضعة الاف من 80 مليون
    ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم
    أرجو وضع الفيديو حتى يتم النشر

    ردحذف